مينستريم وأكتيس تطلقان مشروعا للطاقة المتجددة بأفريقيا

مينستريم وأكتيس تطلقان مشروعا للطاقة المتجددة بأفريقيا بقيمة 1.9 مليار دولار

 

أطلقت مينستريم للطاقة المتجددة وأكتيس للاستثمار المباشر ومقرها المملكة المتحدة مشروعا للطاقة المتجددة في أفريقيا قيمته 1.9 مليار دولار يوم الثلاثاء وهو ما قد يساهم في تخفيف أزمة الانقطاعات المزمنة للكهرباء في القارة.

 وتهدف الشركة الجديدة واسمها ليكيلا باور إلى توليد 700-900 ميجاوات من الكهرباء في السنوات الثلاث القادمة من خلال مشروعات تستخدم طاقة الرياح والطاقة الشمسية في جنوب أفريقيا وغانا ومصر.

وستملك مينستريم التي تقوم بتطوير مشروعات للطاقة النظيفة ومقرها دبلن حصة قدرها 40 في المئة في ليكيلا باور بينما تملك أكتيس 60 في المئة المتبقية. وقالت أكتيس إن ليكيلا ستحصل على تمويل على مدى ثلاث سنوات من خلال أسهم وسندات.

وقالت لوسي هينتز رئيسة الطاقة المتجددة لدى أكتيس في بيان “مع الارتفاع الكبير في الطلب وصعوبات التمويل فإن أفريقيا تحتاج إلى الطاقة المتجددة بشكل ملح.

مع أن المنطقة تحوز موارد طبيعية ومصادر للوقود الأحفوري فإن الافتقار إلى استثمارات طويلة الأجل دفع إلى الاعتماد على توليد الكهرباء في أوقات الطوارئ وعلى الأمد القصير باستخدام وقود الديزل.”

وتعرقل الانقطاعات المزمنة للكهرباء النمو في أفريقيا وتجعل الملايين يعانون من الفقر. وتشير تقديرات بنك التنمية الأفريقي إلى أن حل مشكلة انقطاعات الكهرباء قد يزيد الناتج المحلي الإجمالي لأفريقيا إلى نحو أربعة في المئة.

رويترز

Share Button

شاهد أيضاً

مصر تعرب عن خالص التعازي في ضحايا زلزال تنزانيا

  أعرب المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية عن خالص التعازي والمواساة في ضحايا الزلزال الذي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *